المركز العربي للدراسات الجينية يكشف عن 33 طفرة وراثية جديدة الأحد 21 أكتوبر 2018
دبي-21أكتوبر 2018: أثمرالتعاون بين الباحثين في المركز العربي للدراسات الجينية أحد مراكز جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية و المركز الوراثي في فرنسا والعديد من الجامعات والمستشفيات بلبنان الي نشر بحث علمي من خلال دراسة شملت 213 طفلاً مريضاً خضع لتحليل جيني لمجموعة من الاضطرابات الوراثية بما في ذلك الاضطرابات العصبية والعضلية والقلبية والاستقلابية، ترأس هذه الدراسة الدكتور/ أندريه ميجربين عضو المجلس العربي التابع للمركز العربي للدراسات الجينية.
 
تعد هذه الدراسة مهمة جداً خاصة في المجتمع اللبناني حيث أن ظهر في قاعدة البيانات الوراثية لدي العرب الخاصة بالمركز العربي أن أقل من نصف الأمراض الٌمبلغ عنها في لبنان مازالت تفتقر الي التشخيص الجزيئي، ومن المتوقع أن تساعد تقنيات تسلسل الحمض النووي، التي أستخدمت في هذه الدراسة في تحسين التشخيص الوراثي في لبنان وكثير من البلاد الاخري.
 
وفي هذا الصدد صرح الدكتور محمود طالب آل علي مدير المركز العربي للدراسات الجينية : تم نشرالبحث العلمي في المجلة الدولية تحت عنوان: "إسهام الجيل القادم في التسلسل في ممارسة طب الأطفال في لبنان. دراسة عن 213 حالة "  وأستخدمت الدراسة أحدث التقنيات التشخيصية وتمكنت من الكشف عن 33 طفرة وراثية جديدة مرتبطة بالمرض علي نطاق واسع من الاضطرابات.
 
وأضاف" هذا التعاون يسلط الضوء على مدى أهمية هذه الأدوات لتحسين التشخيص السريري، ويقدم دليلا إضافيا على أن زيادة اعتماد هذه التقنيات سيحسن بشكل كبير فهمنا للأسس الجينية للأمراض الموروثة في لبنان والعالم العربي"
 
ومن جانبه صرح سعادة عبد الله بن سوقات المدير التنفيذي بجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية " أن دعم الجائزة لأنشطة المركز العربي للدراسات الجينية يأتي في اطار توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية رئيس هيئة الصحة، راعي الجائزة بأن يكون أحد أهم أولويات الجائزة نظراً لأهميته في مجال علم الوراثة البشرية"
 
كما أشاد بدور المركز العربي في مجال البحث العلمي للوراثة السريرية والذي حقق في زمن قياسي نتائج مبهره في هذا المجال علي مستوي المنطقة، وأصبح ايقونة هامه لاستشراق آفاق جديدة من خلال تعزيز العلاقات بين الباحثين في جميع أنحاء العالم والوصول الي نتائج تساهم في أرتقاء القطاعات الصحية والطبية داخل دولة الامارات العربية المتحدة.
 
جدير بالذكر أن الاضطرابات العصبية والعضلية أكثر الفئات شيوعا من الاضطرابات الوراثية التي تم تحديدها في الدراسة الحالية، وهي أيضاً أحد الموضوعات التي تتمحور حولها الدورة العاشرة لجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية بالاضافة الي أمراض المفاصل، وجراحة العظام، وميكانيكية تقويم العظام، وسيقام حفل تكريم الفائزين بالجائزة يوم 12 من ديسمبر 2018، بمركز دبي التجاري العالمي .
 
جائزة حمدان الطبية: تميز وإبتكار
الفعاليات القادمة لجائزة حمدان الطبية
اَرشيف الأخبار