أستكمالاً لمجهودات ودعم سموه الدائم تجاه اليونسكو: الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم يفتتح القاعة الرئيسية للمنظمة في باريس. الثلاثاء 31 أكتوبر 2017
باريس-أكتوبر 2017 افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، القاعة الرئيسية في مبني منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة بالعاصمة الفرنسية باريس وذلك بحضور مدير عام اليونسكو ارينا بوكوفا وممثلي الدول الأعضاء في المنظمة .
 
و قال سموه في افتتاح المؤتمر العام ال39 للمنظمة خلال كلمته " إننا في دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، نشجع وندعم جميع مبادرات اليونسكو الخاصة بالتعليم والثقافة والحفاظ على التراث الإنساني العالمي.. وندعو جميع الدول إلى دعم هذه المنظمة لأداء دورها ورسالتها بكل كفاءة"
 
       وأكد سموه علي التزام دولة الإمارات  بمؤسساتها الإنسانية والخيرية بتأمين كافة أشكال الدعم المادي والمعنوي لليونسكو لمساعدتها على نشر ثقافة التعليم والتسامح والسلام بين الأمم من خلال مشاريعها ومبادراتها في العديد من مناطق العالم خاصة في دول العالم الثالث.
 
وقد افتتحت المديرة العامة لليونسكو المؤتمر ال39 للمنظمة بكلمة أشادت فيها بدعم دولة الإمارات ومساندتها لكل برامج ومبادرات المنظمة في قطاع التعليم والثقافة والأبحاث وحماية التراث الإنساني في العديد من المناطق، كما أشادت بجهود سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية ومبادراته تجاه المنظمة، مما ساعدها على أداء رسالتها في المهام التي تتولاها لجهة شؤون التربية والتعليم والتراث.
 
وقام سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم  بازاحة الستار عن اللوحة التذكارية لقاعة المؤتمرات بعد تحديثها والذي بلغ تكلفته حوالي 6 ملايين دولار بمكرمة من سموه.
 
جائزة حمدان الطبية: تميز وإبتكار
الفعاليات القادمة لجائزة حمدان الطبية
اَرشيف الأخبار