• حمدان الطبية تعقد ندوتها الافتراضية الثانية من سلسلة ندوات الفائزينعقدت جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم ‏الطبية ندوتها ‏الافتراضية الثانية من سلسلة ندوات الفائزين بجوائز حمدان الطبية ‏الدورة الثانية عشرة حول ‏موضوع الأمراض المعدية حيث سيتبادل مجموعة من ‏الفائزين تجاربهم مع الحضور
  • ‏ المؤتمر الدولي الأول لجمعية الإمارات للأمراض النادرة يوصي باستخدام فحص الجينوم ‏في الوقاية من الامراض النادرة عن طريق الفحص قبل الزواج وفحص المواليداختتمت فعاليات المؤتمر الأول لجمعية الإمارات للأمراض النادرة والتي ‏استمرت على مدار يومين قدم فيها 80 متحدثاً 23 محاضرة و 9 ورشات عمل، وحصل ‏المؤتمر على 46 ساعة تعليم طبي مستمر معتمدة من وزارة الصحة ووقاية المجتمع ودائرة ‏الصحة -ابوظبي.‏
  • حمدان الطبية تعقد ندوتها الأولى من سلسلة ندوات فائزين الدورة الثانية عشرةعقدت جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية ندوتها ‏الافتراضية الأولى من سلسلة ندوات الفائزين بجوائز حمدان الطبية الدورة الثانية عشرة حول ‏موضوع الأمراض المعدية حيث سيتبادل مجموعة من الفائزين تجاربهم مع الحضور
  • حمدان الطبية تشارك في المؤتمرالدولي الثالث عشر للمنظمة الإسلامية للعلوم ‏الطبية المؤتمر  أصدر الوثيقة الإسلامية لتعزيز الصحة الجنسيةشاركت جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية في المؤتمر ‏الدولي الثالث عشر للمنظمة الإسلامية للعلوم الطبية والمقام تحت شعار( الأمراض المنقولة ‏جنسياً
  • الشيخ راشد بن حمدان يكرم فائزين الدورة الثانية عشرةكرم الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم ، مساء امس الاربعاء 23 نوفمبر ‏‏2022، 14 فائزًا بجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية في دورتها الثانية عشرة 2021-2022 ‏والتي تتخذ من الأمراض المعدية موضوعًا رئيسًا لها.‏
جائزة حمدان الطبية تشارك في ملتقى تنظيم البحث العلمي الأربعاء 09 ديسمبر 2015
شارك وفد من جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية في "ملتقى تنظيم البحث العلمي" الذي نظمته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في مقرها بإمارة أبو ظبي برئاسة الدكتور حسام العلماء مدير إدارة البحث العلمي في الوزارة.
 
ضم الوفد عبد الله بن سوقات عضو مجلس الأمناء والدكتورة شيرين حمادة المنسق العلمي الأول ونيرمال راجح من مركز دعم البحوث بالجائزة.
 
وعقب حضوره لفعاليات الملتقى، تحدث عبد الله بن سوقات عن أهمية مشاركة الجائزة في هذا الحدث الهام الذي كان بمثابة فرصة مميزة لتبادل الأفكار والآراء مع عدد كبير من الجهات البحثية المرموقة على مستوى الدولة، مشيرًا إلى أهمية التنسيق مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الأهداف والرؤى لضمان توافقها مع المتطلبات الحقيقية للبحث العلمي من أجل بلوغ التميز في مختلف قطاعات الدولة ومؤسساتها.
 
وأضاف أنه منذ تأسيس الجائزة في عام 1999، وحتى يومنا هذا، يعد دعم البحث العلمي في القطاع الطبي على مستوى الدولة أحد المحاور الرئيسة للعمل بالجائزة وذلك من خلال مركز دعم البحوث الطبية الذي يدعم في كل دورة من دوراتها مجموعة من البحوث العلمية القيمة في عدد من الجهات الأكاديمية والبحثية المرموقة على مستوى الدولة.
 
وقال أن الملتقى قد ناقش العديد من الموضوعات الهامة منها توحيد سياسات مراكز البحث في الدولة وتطويرها، إلى جانب وضع خطة عمل متكاملة لتحديد مجالات البحث المطلوبة.
 
كما استعرض الملتقى عقد شراكات مع القطاع الخاص والجهات المانحة لتمويل إنشاء المراكز البحثية الجديدة، وتطوير المراكز القائمة، إلى جانب تعزيز الشراكات مع مراكز الأبحاث العالمية لتبادل البحوث والخبرات واستقطاب مراكز وباحثين عالميين.